الاثنين، 4 أغسطس، 2008

قصة الحب التى اهتزت لها عزبة النخل

الحقيقة انه تحدث معى اشياء غريبة جدا هذه الايام
الاحداث الجيدة والسيئة على السواء تتلاحق بشكل مرعب
بل وصارت ميولى غريبة جدا ، فمثلا يا اخوان قفشت نفسى منذ عدة ايام ولدى هسس غريب باغنيات علاء عبد الخالق

انا !
علاء عبد الخالق !!
انا !!
اليس هذا غريبا ؟
!!!
اعتقد ذلك
طبعا ليس لدى اى اغنيات لعلاء عبد الخالق ولكن ماذا افعل باذنى المعذبة التى لن تهدأحتى تسمع علاء عبد الخالق ؟
لا اعرف
اعتقد ان الملام فى هذا جزئيا الاستاذ عمرو عزت اشعر انه هو من اثار فى لا وعيى الرغبة فى الاستماع الى علاء عبد الخالق بسبب اشتياقه للاستماع لنادية مصطفى اثار هذا لدى تداعى ما
المهم يا رفاق مطولش عليكم قولوا طولى
تذكرت اختراعا قديما اسمه الكاسيت ودرجا قديما به شرائط لا اعرف من الذى اشتراها بالضبط لكنه حتما ليس انا ووجدت البوما متربا وحالته متداعية للغاية لعلاء عبد الخالق واسكت هذا اذنى من الحاحها الرزل ولله الحمد
ميعديش يومين
هو امبارح بالظبط فى الواقع ووجدت نفسى اذ انا عائدة من الجريدة اغنى اغنية غريبة اعتقد انها صدرت عام 1992 او 1993 لا بعد ذلك
الاغنية لمطرب اسمه هشام نور اختفى فى ظروف غامضة
اخذت اقول مش عارف ليه مشغول بيكى مش عااااااارف
مش عارف افكر غير فيكى مش عاااااااااااااااااارف
وبعيدا عن عبد الرحمن وسماح الذين يغيظهما جدا انى اقول دوما مش عارف
وجدتنى فعلا مش عارف ليه بفكر فى هذه الاغنية
طبعا طبعا ليس لدى البومات لهشام نور
ومعرفتى بهذه الاغنية تقتصر على برنامج امانى واغانى " جميلة اسماعيل واحمد مختار " الذى ظل يبث منذ كنت فى العاشرة وحتى صرت فى الرابعة عشرة على ما اذكر

مش عارف ليه كل ما بنسى برجع وافتكرك من همسة اتارينى بحبك وانا لسة مش عارف

الاغنية اعتقد انه قيل فى برنامج زمان انها كتبت للهبابة مصر

الكلمات ليم ليم ليم يا شباب
بس مش عارف ليه المزيكا عاجبانى جدا
وصوت هشام داخل دماغى وبرضه مش عارف ليه

فى منتصف التسعينات وبداياتها ظهرت عدة اصوات جيدة
ايام تالق حميد الشاعرى وحماسه لاضافة اسماء جديدة للوسط الغنائى بعد انطلاق الرفاق الاخرين الذين ابتلانا بهم حميد نفسه امثال البتاع مصطفى قمر والبتاع ايهاب توفيق وهشام عباس وغيرهم

فى منتصف التسعينات ظهر هشام نور وشهاب حسنى " الذى لا اعرف هو فين برضه يبدو ان رفض شيرى للزواج منه قد عقده وقعده فبيتهم وكم احب شيرى اكتر مما بحبها لهذا بالذات "واصوات اخرى ربما لا اذكرها الان
فى هذه الفترة لم اكن قد توقفت عن الاستماع للاغانى العربية تماما
كانت فترة تالق لعلاء عبد الخالق وغيره من المطربين اللى لسة عارفين شوية شوية مزيكا
لم اكن اسمع الالبومات
وكانت قصة الحب الوليدة بين صلاح وسهام هى السبب الرئيسى فى كيبيج مى اب تو ديت فيما يتعلق بالاغانى العربية

كان صلاح وسهام كحبيبين لا يملكان ان يلتقيا طبعا لظروف المنطقة الشعبية جدا وانهاء كل منهما لدراسته بشكل يتعذر معه ترتيب اى محاولة للحديث او اللقاء لهذا كانت الوسيلة الوحيدة للحبيبين والتى ترتب عليها ازعاجى الخاص هى جهاز الكاسيت فى البلكونة
يرسلان الرسائل لبعضهما البعض من خلال الاغنيات

فكان عبد الحليم حافظ وايهاب توفيق ومصطفى قمر و عبد الوهاب ووردة " التى تحبها سهام ولا يحبها صلاح على الاطلاق " ونجاة " التى يحبها صلاح ولا تحبها سهام اوى يعنى " هم مراسيل الحب بين البلكونتين

طبعا انا كنت اتعذب كما يتعذب صلاح كلما شغلت سهام صوت وردة الصارخ فى البلكونة خاصة فى الاغنيات التى لحنها لها بليغ حمدى فى فترة زواجهما وكان يرضى لها ميولها الغير حميدة فى الصراخ حتى لا تشبشب له فى البيت بعد عودتهما من التسجيل
" اعتقد ان مصطلح تشبشب لا يتفق مع الظرف الرومانسى الذى اتحدث عنه"يللا مش مهم
المهم انه عن طريق قصة الحب الجميلة هذه التى اهتزت لها شوارع عزبة النخل تعرفت انا الى هشام نور واسماعيل البلبيسى واميرة
اه اميرة لا اعرف اين ذهبت هذه البنت
ما زال صوتها يرن فى اذنى باغنيتها التى اشتهرت جدا فى منتصف التسعينات " يا شمس غيبى " من جديد الاغنية ليم ليم ليم ليم يا رفاق ولكن صوت هذه البنت به شئ ما
شئ ما اسر فى الحقيقة
اذكر الان اغنية لها مع محمد منير " وسط الدايرة "وعلاء عبد الخالق اغنيتها مع علاء عبد الخالق كان اسمها بحبك باستمرار بحبك طول العمر ليس بها شئ مميز سوى صوتها وطبعا التصوير فى مترو الانفاق
كان هناك هوس غريب وقتها بمترو الانفاق " قبل ان ينتقل للسيادة المصرية

انا الان اغنى يا شمس غيبى
ثم اتوقف فى المنتصف واغنى مش عارف ليه مشغول بيكى
انا اتجنن بالبطئ يا رجالة

هناك شئ ما يحدث لا اعرف ما هو
او ان هناك شئ ما غريب على وشك الحدوث لا اعرف ما هو
واغنى مع سيمون
فى حاجة كدة
مش عارفة اييه
وبقول لو كدة
طب يحصل ايه
كان بدرى عليكى البتنجان يا زيزو
دنت لسة فعز شبابك




ملاحيظ

بصراحة لا اعرف ما الذى جاب صلاح وسهام فى هذه التدوينة ولكنى لاجل خاطرهما غيرت عنوان التدوينة الاول الى ما هو عليه الان

بالمناسبة كان هناك مدون زميل لا اذكر من هو بالضبط يسال عن اسماعيل البلبيسى وكيفية الوصول لاغانية من يعرفه يقول له انه هنا

وجدت اغنية اميرة يا شمس غيبى ويمكنكم تحميلها من هنا

ملحوظة اخيرة لتحميسكم الجيل الجديد ممثلا فى بندق عجبته اغنية هشام نور ولا يريد منى ان اغلق مشغل الموسيقى
الولد ده فيه الخير والله
اهرب واروح على فين منك يا ضى العين ترارارا

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

يا سلام
أولا عنوان التدوينه شككنى فيك يا باشا وكنت على وشك الاتصال الفورى بالسى أن أن ونقل الخبر العاجل على شريط الجزيره
بس الحمدلله وصل الخبر اليقين وكنتى عند حسن ظنى كما أنتى دائما
ملاحيظ: خيبى رجائى ولو مره واخده يا زيزو
ثانيا: يا سلام فعلا زمن الفن الجميل
دلوقتى بنقول كدا بعد البوالى للى بنسمعها على الفضائيات
بس معترضه على كلامك عن بليغ وورده دول من المحرمات يا زيزو متركبيش نفسك زنوب وأعلنى استتابتك فورا
سمر نور

Alexandrian far away يقول...

صباح النوستالجيا يا أستاذه عزه

عزة مغازى يقول...

مين سمر
سمر نور بجد
بجد مش هزار يعنى
يادى النور يادى النور
كدة برضه يا سمر يصح يعنى تشكى فيا انا
حقيقى فعلا حاجات غريبة بتحصل
بالنسبة للملاحيظ
اولا لا يمكن يهون عليا اخيب رجائك ابدا متخلقش لسة لحد دلوقت اللى يخلينى اخيب رجائك او يمكن اتولد ولسة مشفتوش
انتى وحظك بقى

بالنسبة للبلاوى اللى على الفضائيات فمثلها فى الروايات ومثلها فى السينما وافدح منها فى السياسة واهو كله جهل وغباء وانعدام مواهب واثراء على حساب الناس
بالنسبة لبليغ ووردة
فلا لا لا لا
كما تقول العزيزة روبى
لن اتوب
واحشنى يا كبير
*************************
استاذ اسكندرانى
لا كدة كتير
حضرتك وسمر فى بوست واحد تعلقولى
ده ايه الهنا اللى انا فيه ده
صباح الخيرات يا فندم

human يقول...

حاجة غريبة فعلا
تخيلى ان الهوس دة بيحصلى كتير
مش بس كدة ممكن تكون الاغنية بايخة لكن ليها ذكريات معينة
ممكن تكون الذكريات دى نفسها تافهة
لكن اقعد اكرر الاغنية مئات المرات حتى يكثر الكلام عنى
الحقيقة ان الموضوع بيجبلى اكتئاب ونفسى اتخلص منة
عاوز افكرك ببعض الاغنيات
كان نفسنا لطارق فؤاد وطفلتين
عاوز اعيش فى كوكب تانى
ولياليكى لحميد
ومابلاش نتكلم فى الماضى لعمرو
واغنية محى لما كان مستنى الاتوبيس
يااااااااااة
ايام
فكرتنى واللة باناتى واغانى واحمد مختار والناس الغريبة دى